بكالوريا أحرار 2014


تعليم
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بسم الله الرحمن الرحيم 
اللهم يسر وبارك 
اللهم صل على محمد

شاطر | 
 

 الوضعية1 وسائل القرآن الكريم في تثبيت العقيدة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبوياسر
Admin


عدد المساهمات : 127
نقاط : 2966
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 18/06/2011

مُساهمةموضوع: الوضعية1 وسائل القرآن الكريم في تثبيت العقيدة   الثلاثاء سبتمبر 27, 2011 8:13 pm








الوضعية1  وسائل القرآن الكريم في تثبيت العقيدة
وضعية الانطلاق
1 معرفة مرتكزات القرآن المكي
عن أي أمر كان تركيز القرآن المكي؟
كيف ثبتها ورسخها في الصحابة؟
ما ذا تسمي هذه الطرق؟
الإجابة
1...
2...
3...


.. مفــهوم العقيدة
ما تعني كلمة (عقيدة)؟ لغة و إصطلاحا
وضعية بناء التعليمات
النصوص القرآنية
قال الله تعالى :
1- «وَفِي الأَرْضِ قِطَعٌ مُّتَجَاوِرَاتٌ وَجَنَّاتٌ مِّنْ أَعْنَابٍ وَزَرْعٌ وَنَخِيلٌ صِنْوَانٌ وَغَيْرُ صِنْوَانٍ يُسْقَى بِمَاء وَاحِدٍ وَنُفَضِّلُ بَعْضَهَا عَلَى بَعْضٍ فِي الأُكُلِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَعْقِلُونَ» الرعد/04
إشرح الكلمات التالية: { وفي الأرض قطع }
{ متجاورات } { وجنات } { ونخيل صنوان }
{ وغير صنوان } { بعضها على بعض في الأكُل }
{ يعقلون}




قال الله تعالى :
2- «خَلَقَ السَّمَاوَاتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا وَأَلْقَى فِي الْأَرْضِ رَوَاسِيَ أَن تَمِيدَ بِكُمْ وَبَثَّ فِيهَا مِن كُلِّ دَابَّةٍ وَأَنزَلْنَا مِنَ السَّمَاء مَاء فَأَنبَتْنَا فِيهَا مِن كُلِّ زَوْجٍ كَرِيمٍ» لقمان/10
إشرح الكلمات التالية:
{ عمَدٍ ترونها } { رواسي } { تميد }
{ زوجٍ كريمٍ }
قال الله تعالى :
3- «وَاللّهُ أَخْرَجَكُم مِّن بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ لاَ تَعْلَمُونَ شَيْئًا وَجَعَلَ لَكُمُ الْسَّمْعَ وَالأَبْصَارَ وَالأَفْئِدَةَ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ » النحل/78
إشرح الكلمات التالية:
{ الأفئدة }
قال الله تعالى :
4- «قُلْ مَن رَّبُّ السَّمَاوَاتِ السَّبْعِ وَرَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ (86) سَيَقُولُونَ لِلَّهِ قُلْ أَفَلَا تَتَّقُونَ (87) قُلْ مَن بِيَدِهِ مَلَكُوتُ كُلِّ شَيْءٍ وَهُوَ يُجِيرُ وَلَا يُجَارُ عَلَيْهِ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ (88) سَيَقُولُونَ لِلَّهِ قُلْ فَأَنَّى تُسْحَرُونَ (89) بَلْ أَتَيْنَاهُم بِالْحَقِّ وَإِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ (90) مَا اتَّخَذَ اللَّهُ مِن وَلَدٍ وَمَا كَانَ مَعَهُ مِنْ إِلَهٍ إِذًا لَّذَهَبَ كُلُّ إِلَهٍ بِمَا خَلَقَ وَلَعَلَا بَعْضُهُمْ عَلَى بَعْضٍ سُبْحَانَ اللَّهِ عَمَّا يَصِفُونَ » المؤمنون/86-91
إشرح الكلمات التالية:
{ وهو يُجير ولا يُجار عليه }
{ قل فأنى تسحرون }.
{ بالحق }
{ سبحان الله }


قال الله تعالى :
5- «لَا يَسْأَمُ الْإِنسَانُ مِن دُعَاء الْخَيْرِ وَإِن مَّسَّهُ الشَّرُّ فَيَؤُوسٌ قَنُوطٌ (49) وَلَئِنْ أَذَقْنَاهُ رَحْمَةً مِّنَّا مِن بَعْدِ ضَرَّاء مَسَّتْهُ لَيَقُولَنَّ هَذَا لِي وَمَا أَظُنُّ السَّاعَةَ قَائِمَةً وَلَئِن رُّجِعْتُ إِلَى رَبِّي إِنَّ لِي عِندَهُ لَلْحُسْنَى فَلَنُنَبِّئَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا بِمَا عَمِلُوا وَلَنُذِيقَنَّهُم مِّنْ عَذَابٍ غَلِيظٍ » فصلت/49-50
إشرح الكلمات التالية:
{ الشر }
{ فيؤس قنوط }
{ أذقناه }
{ رحمة }
{ ضراء }
{ للحسنى }


قال الله تعالى :
6- «وَسَارِعُواْ إِلَى مَغْفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ (133) الَّذِينَ يُنفِقُونَ فِي السَّرَّاء وَالضَّرَّاء وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ» آل عمران/133-134
إشرح الكلمات التالية:
{ للمتقين }
{ في السراء والضراء }
{ والكاظمين الغيظ }
{ والعافين عن الناس}
{ والله يحب المحسنين }


قال الله تعالى :
7- «وَمَا تَكُونُ فِي شَأْنٍ وَمَا تَتْلُو مِنْهُ مِن قُرْآنٍ وَلاَ تَعْمَلُونَ مِنْ عَمَلٍ إِلاَّ كُنَّا عَلَيْكُمْ شُهُودًا إِذْ تُفِيضُونَ فِيهِ وَمَا يَعْزُبُ عَن رَّبِّكَ مِن مِّثْقَالِ ذَرَّةٍ فِي الأَرْضِ وَلاَ فِي السَّمَاء وَلاَ أَصْغَرَ مِن ذَلِكَ وَلا أَكْبَرَ إِلاَّ فِي كِتَابٍ مُّبِينٍ» يونس/61
إشرح الكلمات التالية:
{ شأن }
{ إذ تُفيضون }
{ وما يَعْزُبُ }
{ ذرة
{ كتاب مبين }.


المرحلة الثانية للمناقشة :
وضعية بناء
ما هي  الوسائل التي استخدمها القرآن لتثبيت العقيدة الإسلامية؟
1....
2....
3...
4...
5...
6...
7...
ما الوسيلة القرآنية المستخدمة في كل الآية؟
ماهي الفوائد والإرشادات؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://bacalouria.0wn0.com
أبوياسر
Admin


عدد المساهمات : 127
نقاط : 2966
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 18/06/2011

مُساهمةموضوع: رد: الوضعية1 وسائل القرآن الكريم في تثبيت العقيدة   السبت فبراير 01, 2014 1:08 am

شرح المفردات :1- متجاورات : متلاصقات ، متقاربات 2- صنوان:النخلات ذات الأصل الواحد 3- غير صنوان :منفردة 3- رواسي : جبال 4- تميد : تتمايل و تضطرب 5- بث : جعل 6- يجير : يغيث 7- لا يجار عليه : لايغاث 8- لا يسأم: لا يمل 9- قنوط : يائس 10- الغيظ: الغضب 11- تفيضون فيه:تخوضون فيه 12- يعزب:يغيب،يخفى
الإيضاح و التحليل :
1- تعريف العقيدة :
لغة: من العقد و هو الربط و الإحكام و التوثق و الشد بقوة و التماسك ومنه اليقين و الجزم . 
اصطلاحا: هي الأمور التي يجب أن يصدق بها القلب و تطمئن إليها النفس حتى تكون يقينا ثابتا لا يمازجها ريب و لا يخالطها شك .
تعريف العقيدة الإسلامية : هي الإيمان الجازم بربوبية الله تعالى و ألوهيته و أسمائه و صفاته و ملائكته و كتبه و رسله و اليوم الآخر و القدر خيره و شره و سائر ما ثبت من أمور الغيب و أصول الدين وما أجمع عليه السلف الصالح و التسليم التام لله تعالى في الأمر و الحكم و الطاعة و الإتباع لرسوله صلى الله عليه وسلم . 
2- أهمية العقيدة الإسلامية :
- لأهمية العقيدة في حياة الفرد و المجتمع فقد أولاها الرسول صلى الله عليه وسلم أهمية كبيبرة خلال الفترة المكية بحيث قضى في تأسيسها ثلاثة عشرة سنة.
- العقيدة هي الطريق الموصل إلى معرفة الله تعالى وذلك بوصفه بصفات الكمال و إبعاده عن صفات النقص.
- لا نجاة للعبد يوم القيامة إلا إذا مات على العقيدة الصحيحة .
- العقيدة الإسلامية هي العقية الوحيدة التي تحقق الأمن و الإستقرار و السعادة و السرور و العافية و الرخاء .
- نهضة الأمم و عزها و قوتها أو ضعفها و ذلها مرتبط بالعقيدة .
- العقيدة الإسلامية إستطاعت أن توحد بين القلوب و تؤلف بين النفوس و تجمع الأمة على هدف واحد هو محاربة الشرك و نشر التوحيد .
3- وسائل القرآن في تثبيت العقيدة الإسلامية : المتدبر لآيات القرآن الكريم و الدارس له يجد أنه استعمل وسائل و سبل كثيرة لتثبيت العقيدة في نفوس الناس منها:
1)- إثارة الوجدان: : يلفت القرآن النظر إليه عن طريق تدبر آيات الله في الكون و إزالة التبلد من حس الإنسان بسبب تكرار المشاهد وبطريقة وأسلوب كأنه يراها أول مرة فيتفاعل معها وجدانه و هذا من خلال الحديث عن الكون الهائل و دقته و ما هو معجز فيه و ظاهرة الحياة و الموت و وفرة الأرزاق و تقسيمها على الخلق .
2)- إثارة العقل: : يلفت القرآن النظر إليه بدفع العقل ليتفكر في خلق الله من خلال تدبر مظاهر الكون و عظمة خلقه وليدرك بعد ذلك أن لهذا الكون خالقا و رازقا ومدبرا لشؤون الخلق وأنه وحده لا شريك له 3)- التذكير بقدرة الله تعالى و مراقبته : : يلفت القرآن النظر إليها من خلال بيان عظمة الله و قدرته والتي تجعل القلب يخشع و يستسلم لله تعالى و يتفطن لحقيقة الربوبية ويدرك قدرة الله وعلمه الشامل ويتفاعل مع ذلك و يدرك أيضا معية الله تعالى للإنسان ومراقبته .
4) رسم الصور المحببة للمؤمنين: يلفت القرآن النظر إليها من خلال ذكر صفات المؤمنين وما ينالهم من أجر و جزاء و التي تجعلنا نحبهم و نحب أن نكون منهم لتنطبق علينا تلك الصفات و ننال الأجر ونحضى برضا الله في الدنيا و الآخرة . 
5) رسم صور الكافرين المنفرة:يلفت القرآن النظر إليها من خلال ذكر صفات الكافرين و أحوالهم و أثر بعدهم عن الإيمان على سلوكهم مما يجعلنا ننفر منهم و نكره أن نكون مثلهم و هذا حتى لا نتعرض لمقت الله و غضبه في الدنيا و الآخرة .
6- مناقشة الانحرافات: من خلال بيان الانحرافات التي تصدر عن الجاهلين و مناقشتها بالدليل العقلي تارة و الدليل الوجداني تارة أخرى و دحضها و بيان تفاهتها و كذا مواجهة الإنسان بما يدور في أعماقه
الأحكام و الفوائد المستخلصة :
- من وسائل تثبيت العقيدة الإسلامية إثارة العقل و الوجدان.
- تلفت الآيات نظر الإنسان لتدبر آيات الله في الكون لينفعل وجدانه ويستيقظ لحقيقة الألوهية.
- تقرر الآيات ربوبية الله تعالى و ألوهيته .
- تنزيه الله تعالى عن الصاحبة و الولد و إبطال دعوى المفترين .
- بيان حال الإنسان قبل الإيمان .
- التذكير بمراقبة الله تعالى للإنسان و مجازاته بما يستحقه و التحذير من الغفلة في ذلك .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://bacalouria.0wn0.com
أبوياسر
Admin


عدد المساهمات : 127
نقاط : 2966
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 18/06/2011

مُساهمةموضوع: رد: الوضعية1 وسائل القرآن الكريم في تثبيت العقيدة   السبت فبراير 01, 2014 10:05 pm

درس مرئي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://bacalouria.0wn0.com
 
الوضعية1 وسائل القرآن الكريم في تثبيت العقيدة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بكالوريا أحرار 2014 :: آداب فلسفة Lettre philosophie :: التربية الإسلامية-
انتقل الى: